شباب الأهلي - دبي يدشن مشواره في الدوري بـ 6 أحداث استثنائية

الإمارات اليوم 0 تعليق ارسل لصديق AMP نسخة للطباعة تبليغ

اليكم تفاصيل هذا الخبر شباب الأهلي - دبي يدشن مشواره في الدوري بـ 6 أحداث استثنائية

حوّل شباب الأهلي - دبي، تأخره بهدف، إلى فوز كبير على حتا بأربعة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس، على استاد راشد بنادي شباب الأهلي، ضمن مباريات الجولة الأولى من دوري الخليج العربي، ليحصل شباب الأهلي - دبي على أول ثلاث نقاط في المسابقة.

وسجل لشباب الأهلي كل من، ديوب (43) و(79) ومحمد مرزوق (48) وتوماس (88)، وسجل هدف حتا الوحيد اللاعب روزا (17).

ودشن شباب الأهلي مشواره في دوري الخليج العربي، محققاً ستة أرقام استثنائية، ستظل عالقة في تاريخه، أبرزها تسجيل السنغالي ماكيتي ديوب أول هدف في تاريخ النادي في مسابقة دوري الخليج العربي، مكرراً ما فعله بتسجيله أول هدف في تاريخ النادي بصفة عامة في كأس الخليج العربي، بينما كان الحدث الاستثنائي الثاني هو خوض صاحب الأرض اللقاء بالقميص الأخضر والأسود، إذ تم وضع نجمتين للمرة الأولى، فوق شعار النادي، ترمزان إلى حصول الفريق على 10 بطولات دوري بواقع سبع باسم الأهلي وثلاث باسم الشباب، بينما سجل ماكيتي ديوب الثنائية الأولى في تاريخ النادي، أما الأحداث الاستثنائية الأخرى رغم أنها سلبية إلا أنها تعد تاريخية، وهي تسجيل البرازيلي صامويل روزا أول هدف في مرمى شباب الأهلي في الدوري، والحدث الخامس كان احتساب أول ركلة جزاء ضد شباب الأهلي - دبي، بعد لمس سالمين خميس الكرة بيده، كما دون حبيب الفردان اسمه كأول لاعب يحصل على إنذار في تاريخ شباب الأهلي - دبي في مسابقة الدوري.

الأحداث الاستثنائية

1- هدف ديوب.

2- نجمتان.

3- ركلة جزاء.

4- أول إنذار.

5- هدف روزا.

6- الثنائية الأولى.


• 24 الدقيقة التي شهدت إجراء نادي حتا تبديلاً اضطرارياً، بنزول حمدان قاسم بدلاً من المصاب عيسى عبيد.

افتقد شباب الأهلي في الشوط الأول الترابط بين خطي الوسط والهجوم، وكانت النقطة الأبرز عدم وجود صانع ألعاب، ما أسهم في توقف الهجمات في وسط ملعب نادي حتا، ورغم البداية القوية من صاحب الأرض، إذ أهدر السنغالي ماكيتي ديوب فرصة تسجيل الهدف الأول في أول دقيقة من كرة عرضية لعبها المولدوفي هنريكي لوفانور، ولكن ديوب لعبها برأسه بجوار القائم.

في المقابل، اكتفى نادي حتا باللعب في وسط ملعبه والاعتماد على الهجمات المرتدة التي أسفرت عن الحصول على ركلة جزاء من الهجمة الوحيدة في الشوط الأول، من كرة لعبها البرازيلي صامويل روزا بالعرض، ولمست يد المدافع سالمين خميس، وسددها روزا في المرمى مسجلاً الهدف الأول لـ «الإعصار»، بينما حاول شباب الأهلي - دبي الضغط والتركيز في هجماته على الكرات العرضية، التي صنعت الخطورة في مرتين، الأولى من كرة هيأها لوفانور إلى مانع محمد الذي سدد الكرة بعيداً عن المرمى (33)، والثانية من كرة قوية سددها لوفانور وأخرجها ببراعة حارس حتا عبيد ريحان إلى ركلة ركنية، قبل أن يسجل السنغالي ديوب هدف التعادل (43) مستغلاً كرة لعبها عبدالعزيز هيكل خلف الدفاع وتسلّمها بصدره وسددها بمهارة في المرمى.

أما الشوط الثاني شهد بداية سريعة من شباب الأهلي - دبي، الذي استغل خطأ الحارس عبيد ريحان في كرة عرضية لعبها الأرجنتيني توماس دي فينسنتي، وسقطت وارتطمت في قدم محمد مرزوق ودخلت المرمى، مسجلاً الهدف الثاني لصاحب الأرض (48)، وباتت المباراة أسهل بالنسبة إلى شباب الأهلي بعد الهدف، إذ بحث الفريق عن تعزيز النتيجة وأهدر لوفانور فرصة سهلة داخل منطقة الجزاء سددها بجوار القائم، قبل أن يسجل ديوب هدفه الشخصي الثاني والهدف الثالث لفريقه (79) من كرة ارتطمت في دفاع نادي حتا وسددها مباشرة في المرمى، بينما أنهى الأرجنتيني توماس اللقاء بهدف رائع من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء(88)، لتنتهي المباراة بفوز شباب الأهلي - دبي برباعية.

التبديلات

شباب الأهلي - دبي: حسن إبراهيم وعبدالعزيز صنقور وداود علي، بدلاً من خميس إسماعيل وسعيد أحمد وحبيب الفردان.

حتا: حمدان قاسم وناصر عبيد وعدنان حسين، بدلاً من عيسى عبيد ولاحج صالح وعبدالله علي.

الإنذارات

شباب الأهلي - دبي: حبيب الفردان وسالمين خميس وخميس إسماعيل وحسن إبراهيم.

حتا: أدريان روبوتان ومحمود قاسم.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر سواء كان صحيحا او خطأ , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: الإمارات اليوم

إخترنا لك

0 تعليق